أغسطس 23, 2021

يمكن للذكاء الإصطناعي كتابة رسائل احتيالية باحترافية أعلى من البشر

 

خلال فعاليات مؤتمر

Black Hat and Defcon

 

في مدينة لاس فيغاس. عرض فريق تابع إلى الوكالة الحكومية للتكنولوجيا في سنغافورة نتائج تجربة قد تم تنفيذها.

وقد اعتمدت التجربة على إرسال رسائل تصيّد عبر البريد الإلكتروني. وهو نوع من أشهر أنواع هجمات الاختراق. كما أن الهدف الرئيسي من هذه الرسائل هو دفع المستلم للضغط على الرابط الضار الموجود فيها.

وتم إرسال تلك الرسائل إلى 200 شخص لا يعلمون بالتجربة. جزء من هذه الرسائل كانت مكتوبة بشكل بشري، أي من خلال أعضاء الفريق. والجزء الآخر كان مكتوب من طرف الذكاء الاصطناعي

.

 

والروابط الموجودة في هذه الرسائل ليست بروابط ضارة بالطبع، إلا أنها كانت تبلغ الفريق بعدد مرات الضغط عليها. وكما يمكنك أن تتوقع، نجحت الرسائل المكتوبة من طرف تقنيات الذكاء الاصطناعي في تحقيق عدد أكبر من مرات الضغط على الرابط المخادع مقارنةً بالرسائل التي كتبها البشر، أكبر بنسبة كبيرة.

وقد صرّح الفريق بأن تطوير نموذج ذكاء اصطناعي قادر على تقديم مستوى مرتفع هو أمر يكلف ملايين الدولارات، وهو أمر يناسب الشركات الضخمة أو الحكومات، وليس الأفراد

 

الوسوم

الذكاء الاصطناعي

العملاء ، تطور ، جذوة

مشاركة

صندوق التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

جذوة

جذوة

عادة يتم الرد خلال يوم.

جذوة

مرحباً 👋

ارسل لي استفسارك وسأقوم بالرد عليك في اقرب وقت..